• ×

09:06 مساءً , الخميس 8 ديسمبر 2016

قائمة

admin

الاكتئاب يضعف لقلب؟

بواسطة: admin

 0 تعليقات

 0 إهداءات

 1448 زيارات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

ثمة دراسة حديثة تؤكد أن مرضى القلب المصابين بالاكتئاب، هم أقل ممارسة للرياضة من غيرهم، الأمر الذي يرفع من خطورة حدوث مضاعفات قلبية لديهم، مثل الذبحة الصدرية، وقصور القلب والجلطات.

وقد أشارت الدراسة التي تم نشرها في The Journal of The American Medical Association أن نسبة الخطورة العالية قد يكون سببها العادات اليومية، خاصة مستوى النشاط الفيزيائي للجسم.

والدراسة شملت 1017 مريض بالقلب، وتمت متابعة حالاتهم في عيادة بسان فرانسيسكو بالولايات المتحدة الامريكية، مابين عامي 2000-2008 ، حيث طلب من كل واحد منهم أن يجيب عن أسئلة تهدف إلى معرفة ما إذا كان هناك إصابة بالاكتئاب أم لا.

ومن ضمن هذه المجموعة، اتضح إصابة 199 شخصا بالاكتئاب، حيث أبدوا ميلا كبيرا للتدخين، وعدم الالتزام بتناول الادوية، وقلة النشاط الحركي الفيزيائي لديهم.

وخلال فترة الدراسة، أصيب حوالي 10 بالمائة من بين هؤلاء بأمراض قلبية، بينما لم تتعدى هذه النسبة 6.7 بالمائة، لدى الاشخاص غير المكتئبين.

وقد تضمنت هذه الامراض القلبية قصور القلب، ذبحة صدرية، جلطة، حوادث نقص تروية وعائية، ووفاة
ولم يتضح وجود اختلاف كبير بين نمط حياة مجموعة مرضى الاكتئاب والمجموعة الثانية، إلا أنه في نهاية الأمر وجد الباحثون أن قلة النشاط الفيزيائي وحده يتسبب بالإصابة القلبية بنسبة تصل إلى 44 بالمائة لدى مجمل المرضى.

وفي تعليق أخير على الدراسة، ذكر الباحثون "أن هذه النتائج أثبتت أن الخطورة الزائدة للمشاكل القلبية المصاحبة للاكتئاب، يمكن تجنبها من خلال تعديل النمط السلوكي للمريض، خاصة من خلال ممارسة الرياضة، حيث أنها تحسن أعراض الاكتئاب، وتخفف من عوامل خطورة حدوث الأمراض القلبية الوعائية على حد سواء."