• ×

03:14 مساءً , الأحد 4 ديسمبر 2016

قائمة

admin

هل يمكن تجنب الإصابة بفايروس H1N1 مع وجود مصاب بالعائلة؟

بواسطة: admin

 0 تعليقات

 0 إهداءات

 1052 زيارات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

مع التهديد الكبير الذي بات يشكله مرض أنفلونزا الخنازير، توقعت مراكز مراقبة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، أن احتمالية انتقال المرض بين أفراد العائلة عند وجود شخص مصاب تتراوح بين 10-20 في المائة.

لذا بات على الأفراد التعرف على كيفية التعامل مع المصاب بالمرض من أفراد العائلة، حتى لا ينتشر ويتفشى، وتزداد المشاكل الناجمة عن الوباء العالمي، فكيف يمكن اتقاء المرض، وحامل الفيروس المسبب يتجول في غرف المنزل؟.

تجيب الاختصاصية جينيفر شو عن السؤال، بضرورة وضع الأطفال في غرف منفصلة، وأن لا يقتربوا من المصابين، لأنهم أكثر عرضة من غيرهم بالإصابة بالمرض، كما يجب على غيرهم من البالغين الحفاظ على مسافة لا تقل عن ست أقدام، عن المريض، لتجنب ما يمكن أن يصدر عنه من رذاذ محمل بالفيروس المسبب للمرض في حال السعال.

وتتابع شو : "ابتعد عن مصافحة المصابين بالمرض، كما يجب الابتعاد عن مصافحة المصابين بالأنفلونزا العادية، وإذا ما تمت المصافحة، اغسل يديك فوراً باستخدام المطهرات المناسبة."

وتوصي الاختصاصية بضرورة الحفاظ على النظافة ما أمكن، فيجب مسح الكتب وألعاب الأطفال، كما يجب الانتباه لضرورة تطهير مقابض الأبواب والحنفيات وأبواب الخزائن، مستخدمين المطهرات المنزلية.

كما يجب تخصيص مناشف خاصة لكل فرد من أفراد العائلة، بالإضافة إلى التنبه لعدم استخدام كؤوس الشراب، وأواني الطعام التي يستخدمها المصابون.

وتشير شو إلى أهمية أن يتعلم الطفل المصاب والسليم أيضاً ضرورة استخدام المناديل لتغطية الأنف والفم عند السعال، ثم القيام بغسل اليدين، بعد إلقاء المناديل في سلة المهملات.

ورغم غياب اللقاحات الخاصة بالمرض، توصي الاختصاصية بتناول أفراد العائلة السليمين، بعض مضادات الفيروسات مثل "تامي فلو" و"ريلينزا" لما قد تحدثه من أثر في منع انتقال الفيروس المسبب للمرض، لكن يجب استشارة الطبيب قبل ذلك.

كما يجب على الأب الذي لديه طفل مصاب بالمرض، أن ينتبه عند معانقته لابنه المريض، وأن يبقي وجهه بعيداً عن ابنه، كما يجب تجنب تقبيل الابن أو البنت من الفم.

وينبغي تهوية المنزل جيداً، بفتح النوافذ، أو استعمال المراوح في ذلك، لتجديد هواء الغرف، وإذا ما جاوزت أسبوعاً دون الإصابة بالمرض، فتلك إشارة جيدة قد تعني أنك لن تصاب بالمرض أبداً.