• ×

11:28 مساءً , السبت 10 ديسمبر 2016

قائمة

admin

أدوية الربو وطريقة استعمالها

بواسطة: admin

 0 تعليقات

 0 إهداءات

 1782 زيارات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

image

لم يعرف الطب بعد علاجاً شافياً لمرض الربو ولكن توجد أدوية كفيلة بالسيطرة على أعراض الربو والتقليل من تكرار الأزمات فبالإضافة إلى استخدام بخاخات الكورتيزون الواقية من الأزمات والبخاخات المسعفة الموسعة للشعب الهوائية توجد أيضاً أدوية أخرى متوفرة لعلاج الربو مثل مضادات الليوكوترايين التي تعمل على تحسين عمل الجهاز التنفسي فتقلل من مرات الاستيقاظ ليلاً وتقلل من الاستخدام المتكرر للبخاخات المسعفة، والميزة الكبرى لهذه الأدوية هو كونها تستخدم مرة واحدة عن طريق الفم مما يشعر المريض بالرضا لعدم حدوث نوبات متكررة من الربو، كما يتوفر الآن علاج جديد وهو زولير أو أوماليزوماب وهو يعالج الحساسية المسببة للربو ويستخدم على شكل حقن تحت الجلد وتحت إشراف طبي للمرضى أكثر من 12 سنة من العمر بعد إجراء التحاليل اللازمة للتأكد من نوع الربو الذي يعاني منه المريض.

ومع ذلك تظل البخاخات من أفضل الوسائل التى تستخدم للتحكم بمرض الربو لأنها سهلة الاستخدام وسريعة المفعول لتوسيع الشعب الهوائية أكثر من الحقن والأدوية التي تستخدم عن طريق الفم وأغلب هذه البخاخات تمتاز بصغر حجمها وسهولة استخدامها وأكثرها استخداماً:

1- البخاخ أحادي الجرعة (INHALER) وهو الأكثر شيوعاً وكل بخة تحتوى على رذاذ يحوي المادة الفعالة بالتساوي، ويفضل استخدامه مع الجهاز الموصل (Spacer) وهو عبارة عن أنبوب صغير مجوّف به فتحتان الأولى توضع بالفم والأخرى لوضع البخاخ ويلعب هذا الجهاز دور الوسيط لانتقال الدواء من البخاخ للفم ثم إلى الرئتين ويفضل غسل الجهاز الموصل مرة أسبوعياً بالماء والصابون وتركه يجف بالهواء.

2- جهاز التربوهيلر (TURBOHALER) وهو جهاز على شكل أسطوانة بها فتحة للفم من طرف والطرف الآخر به قرص دوار، ويوجد الدواء بالجهاز على شكل بودرة للاستنشاق ويصل للرئة عن طريق الفم مباشرة بالشفط.

3- الجهاز ذو القرص الدوار الدائري (DISKUS) ويحتوي على قرص دائري يوجد به الدواء على شكل بودرة جافة للاستنشاق عن طريق الفم.

4- جهاز البخار (NEBULIZATION) وهو عبارة عن جهاز يقوم بتحويل السائل إلى رذاذ ويتم دفعه من خلال أنبوب مدخل بالجهاز إلى الفم بواسطة قناع خاص لتوصيل الدواء إلى الرئة، ويستعمل لمن لا يستطيع استخدام البخاخات العادية أو في حالات النوبات الحادة.